ما لم يخبروك به عن تساقط الشعر


من المعالجين – سواء من الصيادلة أو أطباء الجلدية أو التجميل – من يتعامل مع تساقط الشعر و تقصفه , كمن يتعامل مع بركان هائج بتغطيته بمنديل ورقى فحسب , و يعتقد فى ذاته أنه قد استطاع السيطرة على فوران البركان و ثورته .. برغم أنه لم يقترب منه إلا بشكل سطحى , لا يسمن و لا يغنى من جوع !! .. و هذا ما سنتناوله اليوم بإذن الله ..

تساقط الشعر حدوتة كبيرة , يمكن النظر إليها من أكثر من زاوية تصوير , و فى كل زاوية , يمكن أن تخرج بمعلومات مختلفة عن الزاوية التى تسبقها , و لكن اليوم سأتناول الأمر من زاويته “السببية” .. و ذلك لأنى مقتنع بأن لكل حالة مرضية يمر بها الجسم سببا يجب أن نبحث عنه و نتجنبه , و بذلك نكون قد نجحنا فى علاجه من الجذور , مما يسمى بالـ causative treatment , أو العلاج بالتغلب على السبب , مما يؤدى إلى إخماد حقيقى للبركان !! ..

أسباب تساقط الشعر أو تقصفه أكثر من أن تحصى أو تعدّ .. و لكنى اليوم سأخبرك عن أشهر هذه الأسباب , و التى يتجنب كثير من المعالجين – للأسف – أن يخوضوا فيها بشكل واضح , ربما لنقص الخبرة أو لطول فترة العلاج , أو لاستسهال وصف الكريمات و الزيوت الخارجية و السلام !! .. و التى أرى – على مدار 10 سنوات من الخبرة فى المجال – أنها تعمل كمسكن مؤقت للحالة , يعود بعده الشعر للتساقط من جديد , و كأننا لم نفعل شيئا !! .. و هنا يكمن السر فى نجاح أو فشل العلاجات فى نظرى ..

أهم أسباب تساقط الشعر عند البنات و السيدات (تحديدا فى مصر) , هو الأنيميا .. مما يؤدى إلى عدم وصول الدم بشكل كافى إلى فروة الرأس التى تنبت فيها بصيلات الشعر .. التربة لا يتم ريّها جيدا , و إذا حدث ذلك , فسنتوقع عدم قدرة النباتات على النمو !! .. و التأكد من هذا السبب يكون بطلب تحليل تعداد دم كامل , أو Complete Blood Count , لقياس نسبة الهيموجلوبين و باقى معايير الدم .. و لكن حدثنى عن عدد أطباء الجلدية الذين يطلبون هذا التحليل , للتأكد من استبعاد الأنيميا أثناء علاجهم لتساقط الشعر !! .. فى رأيى أنه يمكن عدّهم على أصابع اليد الواحدة !! .. أما عن العلاج الرئيسى , فيكون بالتعامل الجيد مع الأنيميا طبعا , و التى يمكن تجنبها بتجنب سببها الأصلىّ طبعا , و استخدام الأدوية المناسبة لها على حسب النوع , و الذى يكون فى الغالب – و ليس دائما – من نوع أنيميا نقص الحديد , و يمكنك التعرف على هذا النوع , و باقى أنواع الانيميا , من خلال مشاهدتك لهذه المحاضرة ..

السبب الثانى الأكثر شيوعا لتساقط الشعر , و لكن عند الرجال فى هذه المرة , هو الوراثة !! .. عندما يأتينى شاب يشكو من تساقط الشعر داخل الصيدلية , أضع هذا الاحتمال على أنه الأول أمام ناظرىّ , فأسأله إن كان أحد أقاربه (الأب / الخال / الجد) مصابا بالصلع من قبله , و إن كانت الإجابة بـ نعم , أنتقل للطريقة التأكيدية الثانية , و هى النظر إلى فروة الرأس نفسها , كى أرى واحد من هذه الأنماط فى تساقط الشعر , و التى تعنى وجود الوراثة كسبب , و تتشابه كلها فى أن منطقتى التاج و مقدمة الرأس , تخلوان من الشعر تدريجيا , و تلك هى المنطقة التى يضربها غزو هرمون التستوستيرون , و الذى يصيب هاتين المنطقتين تحديدا أو أحدهما كما فى الصورة ..

10388646_580940982050591_5176985199903437616_n

و هذا – بالمناسبة – أحد الفروق المتميزة بين الصيدلى العادى و الصيدلى المتطور , و الذى يستطيع الجزم بدرجة أعلى و التفرقة بين تساقط الشعر الوراثى و تساقطه بسبب الأنيميا , عن طريق النظر لفروة الرأس , و ذلك لأن الأنيميا تسبب تساقط الشعر من جميع أجزاء فروة الرأس من كل الاتجاهات و المناطق , لأن الدم لا يصل إليها بشكل كاف , و لا تأثير للهرمونات الذكورية فى هذه الحالة إلا فيما ندر

أما علاج الصلع الوراثى , فيكون بسلسلة من العلاجات , يبدأها الأطباء و الصيادلة حاليا بالـ Minoxidil و الذى سنفرد عنه كثيرا من الحديث فى نهاية هذا المقال بإذن الله , و لكن فى حالة الرغبة فى الانتقال لعلاجات أخرى , فنجد الميزوثيرابى كتقنية حديثة نوعا ما , ثم تلته تقنية البوتوكس كحل أحدث , ثم تقنية حقن البلازما الغنية بخلايا الصفائح الدموية , أو ما يسمى بالـ PRP Therapy , و التى يمكنك أن تتعرف عليها من هنا (و هذه أحدث التقنيات حتى تاريخ كتابة هذه الكلمات) ..

http://www.orangecountyhairrestoration.org/prp-therapy.html

الشاهد من كلامنا أن كل هذه التقنيات تحتاج أن تكرر بشكل دورى , لأنها لم تتغلب على السبب الأصلى لتساقط الشعر , و هو زيادة فعل هرمون التستوستيرون على فروة الرأس , و حتى تلك العلاجات التى تفعل ذلك , سواء بالحقن أو عن طريق الفم , تتغلب على تأثير الهرمون بشكل مؤقت يحتاج إلى الاستمرارية عليه .. مما يعنى أنه كى تتجنب تساقط الشعر تماما – إن كان وراثيا – فما عليك إلا زراعة الشعر كحل نهائى و دائم بإذن الله ..

من أهم الأسباب أيضا لتساقط الشعر – و تقصفه فى هذه النقطة تحديدا – هو نقص عنصر الزنك فى الطعام الذى تتناوله يوميا , و ذلك لأن الشعر يحتاجه بشدة كى ينمو بشكل سليم , و غيابه عن الطعام , يجعل الشعرة نفسها ضعيفة و سهلة الكسر و التساقط , و لذلك ينصح بإضافة أى مكمل غذائى يحتوى على الزنك داخل الصيدلية , لمرضى تساقط الشعر إن لم يكن وراثيا بالتحديد , .. و ذلك كى تساعد على نموه بشكل أسرع و أصحّ بإذن الله ..

و لا ينبغى أن ننسى الأمراض الشهيرة التى تتسبب فى تساقط الشعر , مثل العدوى الفطرية Tenia capitis , و المرض المناعى الشهير , الثعلبة أو Alopecia aereata , و المرض الأندر Alopecia universalis , و الذى يغيب فيه الشعر عن الجسم كله , حتى رموش العينين و الحواجب !! , و يعتبر الحالة الأكثر تقدما من الثعلبة !! ..

و من أخطر المعلومات أيضا – و التى يتجاهلها الكثيرون للأسف – هو تأثير البيئة على الشعر ..

الحرارة الزائدة (من سيشوار او بيبى ليس , أو ما شابه) , و تعرض الشعر لها بشكل مستمر , يؤدى إلى تساقطه ..

استخدام شامبوهات و زيوت غير صحية أو رخيصة الثمن , يؤدى إلى تساقط الشعر ..

التعرض للماء العسر (الذى يحتوى على نسبة كبيرة من الأملاح و لا يستطيع الصابون فيه بتكوين رغوة) يؤدى إلى تساقط الشعر ..

التعرض للإشعاع – بالعمل فى قسم الأشعة فى إحدى المستشفيات مثلا – يؤدى إلى تساقط الشعر ..

عدم غسل و نظافة فروة الرأس بشكل كافى و نقص تهوية فروة الرأس , يؤدى إلى تساقطه ..

تواجد القشرة بكثافة , يمنع تهوية فروة الرأس أيضا , و يؤدى إلى تساقطه ..

ناهيك عن الأدوية التى تتسبب – كرد فعل جانبى لها – فى تساقط الشعر , مثل مضادات الأورام (و هذا أشهر مثال) , و بعض أدوية حب الشباب و الكورتيزونات و مضادات الكوليسترول و مضادات الاكتئاب و مضادات الصرع .. و غيرها من المجموعات الدوائية , التى يجب أن نسأل عنها بشكل عام , قبل أن نبدأ فى علاج تساقط الشعر .. و هذا من أهم الأسئلة التى نركّز عليها عند الحصول على التاريخ الصحى لدى المريض ..

تعرف أكثر على أنواع الأدوية التى يمكن أن تؤدى لتساقط الشعر من هنا

http://www.webmd.com/skin-problems-and-treatments/hair-loss/drug-induced-hair-loss-2

و بالطبع لن نغفل تأثير الخلل الهرمونى , حتى لو كان بعيدا عن الناحية الذكورية أو الأنثوية .. مثل خلل هرمونات الغدة الدرقية مثلا , و الذى يمكن أن يؤدى سواء بالزيادة و النقصان إلى تساقط الشعر بأكثر من أسلوب !! ..

و آخر نوع من الأسباب التى سنتناولها فى هذا الجزء من المقال , هو الحالة النفسية .. و الذى يمكن أن يؤدى إلى تساقط الشعر بـ 6 أشكال مختلفة !! …

الشكل الأول : العلاقة المباشرة ..

سوء الحالة النفسية و التوتر , يمكن أن يؤدى فى حد ذاته – دون وجود وسطاء – إلى حدوث تساقط فى الشعر , كاللاتى يأتين بمثل هذه الحالة فى مواسم الامتحانات الصعبة , و تنتهى وحدها بعد انتهائها !! ..

الشكل الثانى : الحالة النفسية و الثعلبة ..

الثعلبة – و أغلب الأمراض المناعية – تتأثر بشدة باختلاف درجة التوتر و الحالة النفسية !! .. عدد كبير من المرضى الذين يعانون من الثعلبة تتحسن لديهم الحالة كثيرا بتحسن المزاج العام لفترة مناسبة , و يعودون للانتكاس – لا قدر الله – فى حالة إصابتهم بصدمة نفسية أو تعرضهم لحادث أليم أو ما شابه .. مما يقوى العلاقة بين الثعلبة و العامل النفسى ..

الشكل الثالث : الحالة النفسية و التينيا ..

 

التينيا مرض فطرى .. و الأمراض الفطرية عبارة عن عدوى , تتأثر بشدة بضعف المناعة , و الذى لا يختلف العلماء حاليا على تأثير الحالة النفسية سواء بالسلب أو بالإيجاب تجاهه .. المناعة تكون أقوى فى المزاج المعتدل , و تكون فى أسوأ حالاتها بتقلب المزاج فى أنماط الاكتئاب أو القلق المزمن أو التعرض لضغوط نفسية , ممكن يجعلنا ننصح مرضانا فى هذه الحالة تحديدا بتجنب سوء الحالة النفسية , للحفاظ على مناعتهم قوية إلى حد يمنع تكرار الإصابة بالتينيا كعدوى فطرية ..

الشكل الرابع : هوس نزع الشعر ..

الخلل النفسى يمكن أن يتحول إلى مرض أو عادة هوس خطيرة , تسمى بـ Trichotillomania , و فيها ينفّس المريض – بشكل أقرب إلى ما يحدث عند قضم الأظافر أو الضغط على الأسنان فى حالة التوتر – إلى نزع الشعر بنفسه , ابتداء من الحواجب , ثم استكمالا بشعر فروة الرأس نفسه , و يكون الحل فى هذه الحالة نفسيا , من خلال جلسات التعديل السلوكى , أو تقليل الضغوط النفسية المحيطة , أو حتى بالعلاجات المعروفة للاكتئاب و التوتر داخل الصيدلية .. و لكن بعد استشارة الطبيب النفسى المختص بالطبع !! ..

الشكل الخامس : التأثير على فعالية العلاجات ..

بعض المرضى يأخذون العلاج فتتحسن أعراضهم , و البعض الآخر يتناولها نفسها , و لا يشعر بأى تحسن , برغم الإصابة بنفس المرض !! .. أحد النظريات لتفسير ذلك , هو تأثير الحالة النفسية على هرمونات الأيض فى الجسم , و المعروف أن سوء الحالة النفسية (بالقلق أو الحزن أو الفزع أو ما شابه) , ينشط من عمل هذه الهرمونات , مما يعرف بـ Liver Microsomal Enzyme Induction , نتيجة زيادة مستوى تركيز الكورتيزونات المسئولة عن ذلك بسبب التوتر , مما يساهم فى تكسير الأدوية التى نتناولها بالجرعات المعتادة بشكل أسرع , و التغلب على تأثيرها المرغوب فى الجسم , و كأننا لا نتناولها تقريبا فى بعض الأحيان .. و لذلك ينصح دائما بتحسين الحالة النفسية , مع تناول أى علاج يؤخذ لفترة طويلة , كتلك التى يتم أخذها لعلاج تساقط الشعر ..

الشكل السادس و الاخير : الحالة النفسية و سوء التغذية ..

أعتقد أنه من التفاهة أن نتحدث عن علاقة الحزن و الكآبة بالتغذية .. الأمر بسيط .. احزن كثيرا , .. توقف عن تناول طعامك الصحى المناسب لفترة كافية , و سيتساقط الشعر بعد قليل , لعدم وصول المغذيات المطلوبة لنموه !! ..

.

.

.

و أخيرا دعونا نتحدث قليلا عن المينوكسيديل فى بعض النقط السريعة التى اكتسبناها بالخبرة , و أيضا من الكتب الأكاديمية , و نستطيع الآن أن نوفق بينهما بإذن الله ..

المينوكسيديل يعتبر Arterial vasodilator , دخل إلى عالم الأدوية كمخفض للضغط المرتفع , نتيجة تأثيره الموسع للشرايين .. و لاحظ العلماء بعد استخدامه بشكل داخلى , بأنه يساعد المرضى على ظهور الشعر فى مختلف أجزاء الجسم , ففكروا فى تحويله إلى علاج موضعى لتساقط الشعر , و استخدامه كبخاخ لفروة الرأس !! ..

دخل مرة ثانية فى ثوب جديد إلى سوق الدواء كـ  spray فى تركيزين .. 2% و 5% .. يحدثك أطباء الجلدية دائما بأن التركيز الأعلى خاص بالرجال , و الأدنى خاص بالنساء !! .. و لكن دعنى أخبرك بأن التركيز الأدنى ضعييييييف للغاية , و أننا يمكن أن نستخدم التركيز الأعلى للرجال و النساء على سواء , بشرط تطبيق 5 شروط هامة عند بداية العمل به ! ..

 

  1. من 8 إلى 12 بخة
  2. على مختلف جنبات فروة الرأس
  3. بشكل قريب من الفروة نفسها
  4. كل مساء قبل النوم
  5. مع تغطية الشعر بإيشارب (للنساء فقط تحديدا) !! ..

هذه الاحتياطات الخمس , تؤدى بالمينوكسيديل إلى أعلى فعالية , و أقل أعراض جانبية (تتلخص فى انخفاض الضغط المحتمل و نمو الشعر فى أماكن أخرى فى الجسم , و تحديدا الوجه) .. و هو ما نشرحه بالتفصيل فى دوراتنا المكثفة فى الـ OTC ..

و لا بد أن نذكر عددا من الأسئلة الشائعة عنه الآن ..

أولا : هل يمكن للشعر أن يتساقط بعد توقف العلاج ؟؟

ج : بالطبع يمكن ذلك , لأننا لم نعالج السبب الأصلى بشكل دائم , و لكننا وسّعنا الشرايين التى تصل إلى فروة الرأس بشكل مؤقت طوال فترة استمرار العلاج , و يمكن أن يتساقط الشعر مرة أخرى , بعد التوقف بشكل بطىء ..

ثانيا : هل يمكن الاستمرار عليه بشكل دائم ؟؟

ج : يمكن و لكن بشكل متقطع يكون أفضل .. بمعنى : استخدام لمدة شهرين , ثم توقف لمدة شهر مثلا , ثم العودة لاستخدامه مرة أخرى لمدة شهرين و هكذا , مما يقى من أعراضه الجانبية التى يمكن أن تحدث على مدى طويل ..

ثالثا : هل يمكن امتصاصه ليزيد من نمو الشعر فى الجسم ؟؟

ج : فى أغلب الاحيان ذلك لا يحدث , نتيجة قلة الكمية التى يتم بخها فعليا على الرأس , أما فى حالة مضاعفة الجرعة التى ذكرناها مثلا , فلا نضمن ما الذى سيحدث !!

رابعا : هل يمكن وضعه فى الصباح ؟؟

ج : يمكن .. و لكن سنكون معرضين لتأثيره المحتمل – حتى لو بشكل نادر – على تخفيض الضغط , ممكن يمكن أن يؤدى إلى الشعور بأعراض الضعف و الإعياء و ربما الإغماء على مدار اليوم , و هو ما نتجنبه عند استخدامه بشكل ليلى , و يعقبه الاستلقاء للنوم ..

خامسا : هل تتغير طبيعة الشعر ذاته بعد الاستخدام ؟؟

ج : بشكل غير مفهوم , يمكن أن يحدث ذلك بشكل نادر , و لكن تتحسن طبيعة الشعر فى دورات النمو التالية , مع استمرار الاستخدام بإذن الله ..

سادسا : ما هى أهم الاسماء التجارية الموجودة منه فى السوق الدوائى ؟؟

ج : منها كثير , و أهمهم : بيرفورما , هيرجرو , هيرباك , ريهير , هيرجين , مينوكسيديل .. إلخ ..

..

لو تحب تستمع لمحتوى المقال بشكل مفصل أكتر تقدر تشوف الرابط ده عليه محاضرة أكثر من 80 دقيقة مسجلة من لقاءنا اللي قدمناه في يناير 2015 تبع جروب فريق التعليم الإلكترونى – للصيادلة

♪♫•*¨*•.¸¸¸¸.•*¨*•♫♪

و قبل ما اسيبكم على خير حابب اقدم لكم كنز علمي على YouTube دلّتنى عليه زوجتي فى مجال‫#‏التجميل‬ و ‫#‏العناية_بالشعر‬ , يقدمه صيدلى شامى , اسمه د. حسام حتك  في 37 حلقة قصيرة , مقدمة بأسلوب حوارى , بشكل يقدم المعلومة فى قالب لذيذ و ممتع , يوازى‫#‏دورة_متكاملة‬ فى مجال العناية بالشعر تحديدا !! .. و إليكم عيّنة من المواضيع اللى بيتكلم فيها باستفاضة🙂 ..
.
– الطريقة الصحيحة لاستخدام الشامبو
– حمامات الزيت و البلسم و علاقتها بتساقط الشعر
– كيفية الحصول على شعر صحى و طويل
– تأثيرات الفروة الدهنية على الشعر
– الحجاب و تأثيراته على الشعر
– كيفية الحفاظ على لون صبغة الشعر
– وصفات سهلة و رخيصة للمعان الشعر
.
و غيرها من المواضيع الشيقة و اللذيذة ..

و إليكم لينك القائمة الكاملة للتشغيل

..

و أخيرا , أكون سعيدا بإذن الله , لتلقى استفساراتكم عن موضوع اليوم , على بريدنا الخاص فى موقع الفيسبوك , باسم أحمد الجويلى .. و نتمنى من حضراتكم نشر المقال على صفحاتكم الخاصة , إن وجدتم فيه الفائدة و المتعة بفضل الله ..

أحبكم فى الله ..

أحمد الجويلى

10 responses to “ما لم يخبروك به عن تساقط الشعر

  1. هناك سببن اخريان
    1/وسائل منع الحمل
    2/ القشرة
    علاوة علي ماسبق ذكره

  2. المينوكسيديل الجرعه اللى حضرتك موضحها عاليه اوى فى حالات بتستخدمها بتركيز اقل من كده بكتير وبتجيب نتيجه النصيحه المبدأيه انىالشعر يكون نضيف مافيهوش زيت او مدهون وبنرش تلت بخات على فروهىالراس نفسها وبيتم تدليكه والجرعه دى تلت مرات فى الاسبوع والتأثير بيحتاج تقريبا من تلت لست شهور بس هو بيخلى الشعر مايقعش كتير زي الاول وبعدين بيتقل وبيتم ايقافه تدريجيا وممكن بعد كده الشخص يرش تلت رشات مره فى الاسبوع لباقى الحياه ولو اختفى السبب اللى بيسبب التساقط هو كمان بيختفى

    • مع حضرتك حق يا د ريهام فى إن فيه حالات ممكن تخف على جرعات أقل من كده , و فى إن الشعر المفروض يكون نضيف و مش مدهون .. و لكن الجرعة اللى حضرتك ذكرتيها , تصلح للحالات البسيطة فقط , و عشان كده بتاخد من 3 لـ 6 شهور , لحد ما نحس بالفرق الواضح .. خاصة إنه إذا استخدمناه بالجرعة اللى قلنا عليها , ده حيساعدنا فى الشفاء السريع , بالذات لو أخدنا احتياطاتنا اللى قلنا عليها .. و شكرا لتعليقك الكريم يا افندم

  3. السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    شكرا د.احمد علي هذا المقال والشرح الوافي لقد ساعدني كثيرا و وضح لي الصورة اكثر حول مشكلة تساقط الشعر التي اعاني منها وبذلك ارغب في اخذ نصيحتك. بداية انا عمري 21 سنة واعاني من تساقط الشعر من حوالي 3 سنوات. في هذه السنوات الاخيرة تعرضت لكثير من الضغوطات و والارهاق و القلق بسبب الدراسة واشياء اخرى ،هذا من الناحية النفسية ، من ناحية اخرى كنت اتعرض لفقدان كميات كبيرة من الدم اثناء فترة الحيض و قد تستمر الدورة لاكثر من 10 ايام بكثير. استمر هذا الخلل لمدة سنة او سنة ونصف الى ان عالجته والحمد الله الان الدورة معتدلة والكميات التي افقدها تكاد تكون في معدل الطبيعي.
    لكن الشعر اصبح يتساقط بشكل احد وشعري اصبح خفيف جدا ما يكفي ان يغطي الراس فقط. ذهبت مؤخرا لطبيبة الامراض الجلدية وبعد تحاليل الدم وجدنا انني اعاني من فقر الدم الناتج عن نقص في الحديد.
    اعطتني الطبيبة اقراص حديد. وفيتامينات الزنك و سيستين وشامبو ضد تساقط و مينوكسيديل 2% 7 بخات في الصباح و7 اخرى في المساء !!
    انا اخشى استعمال المينوكسيديل لانني اخشي ان يسبب لي التساقط بعد ان اوقف العلاج! و هل ينصح بالمينوكسيديل لمن يعانون بتساقط الشعر في مثل حالتي ؟ اعني انني اشعر بالخوف لانني بعد قراءة شهادات الكثيرين علي الانترنت ان الشعر يعود للتساقط بعد توقف العلاج ومنهم من استمر لخمس سنوات او اكثر هل هذا يعني ان العلاج سيستمر لمدى الحياة ؟؟! كنت ساقبل بالوضع لو لم اقرا تلك الاعراض الجانبية علي الحمل والرضاعة . الامر جد مقلق بالنسبة لي لذا ارجو ان اقرأ ردك في اقرب وقت و عذرا علي الاطالة .
    كل التقدير .

  4. ياريت يا دكتور تحكينا علاقة تكيس المبايض بتساقط الشعر يعني هل يسبب تساقط الشعر في الجانبين فقط ؟ هل يتوقف التساقط في حال الشفاء التام من المتلازمة

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s