إزاي أطوّر نفسي كطالب ؟؟| الجزء الأول


إزاي اطور نفسي

التعليم وحش .. التعليم بايظ .. أنا اتعقدت من الكلية .. مش حاسس إنى صيدلى , حتى و انا فاضل لى شهر ولا اتنين واتخرّج من الكلية خلاص !! .. أنا كرهت مهنتى .. و بافكّر إنى أحوّل كلية تانية , أو أشتغل حاجة تانية بعد التخرج .. أعمل إيه ؟؟!!

.

دى بتبقى مشكلة بيتكرر السؤال فيها بشكل يومى أو شبه يومى عندنا ع الفيس , من طلبة كتير , و أحيانا خريجين .. , و بعون الله , حنردّ على التساؤل ده بشكل عملى و تطبيقى و منطقى إن شاء الله , عشان الأمور تتحل و ما تسوءش أكتر من كده .. و بدوووووون ما نجيب سيرة الباقة , اللى ممكن تتوقعوا إننا حنتكلم عنها كل سحرى لكل المشاكل دى إن شاء الله !! ..

.

أولا : هى المشكلة فين ؟؟!! .. إوعى تكون فاكر إن المشكلة فى الكلية و بس أو فى نظام التعليم الحكومى لو حبينا نوسّع الدايرة شوية !! .. المشكلة – يا صديقى العزيز – فى المنظومة بحالها .. يعنى العقول كلها بقت بتفكر بشكل معيّن , و يصعب تغييره !! .. و لكن هل معنى ده إننا نيأس ؟؟!! .. لا .. خليك معايا للآخر بس !! ..

.

بس المهم إنك تعرف إن المشكلة عااااااامة .. و فى التعليم الخاص قبل ما يكون فى التعليم الحكومى .. و ده ببساطة , لإن أساتذتنا بيفكروا بنفس الطريقة – إلا من رحم ربى – , و أنا عارف إن البوست ده حيفتح عليا من أغلبهم , نار جهنم , و لكن ما باليد حيلة بقى , و ربنا يستر !! .. أساتذتنا الأفاضل فى الكليات (اللى المفروض إنها عملية) , أغلبهم لم يتواجد فى صيدلية , على مدار عمره .. يعنى مامارسش الصيدلة بإيده , برغم إنك لو قابلت أستاذ فى الصيدلة الصناعية مثلا , أو فى الصيدلانيات , لازم تلاقيه دخل مصنع و اتنين و تلاتة , عشان يعرف يدرّس اللى بيشرحه للطلبة !! .. إلا المواد التطبيقية داخل الصيدلية .. تلاقى من السهل إن الأستاذ يكون قاعد ورا المكتب طول عمره , أو فى معمل الكلية من بعد تخرجه مباشرة , و مع ذلك , بيشرح مواد تعتبر #عضم_الصيدلية , زى الفارماكولوجى , و الكيميا الحيوية , و صيدلة المجتمع كمان !! .. آه والله .. و صيدلة المجتمع !! .. طب إزاى يا اخواننا ؟؟!!! .. ما تعرفش !! ..

.

و المصيبة المنطقية , إنك بتلاقى الطريقة فى التدريس , تعتمد – زى ما كلنا عارفين – ع الحفظ و التلقين , مش ع الفهم و تسلسل المعلومات بشكل ممتع , و بكده حضرتك بتتحول إلى برميل معلومات منتفخ , بيتمنى تيجى اللحظة اللى يفضّى فيها كل اللى جواه فى الامتحان , عشان يمشى خفيف بعد ما يخلصه !! ..

.

الشاهد إننا كده لا نتوقع على الإطلاق إنك تلاقى الأستاذ الفاضل بيقول لك اللى بيحصل فى الصيدلية بدقة وافية , و لكن حتلاقى كلام بحت و نظرى , بدون #الراااااابط بين الواقع العملى , و الكلام النظرى !! .. فتحس إنك مش صيدلى ولا أى حاجة .. بالرغم من أهمية العلم اللى بيتم تقديمه , و لكن احنا بنتكلم ع الكيفية !! ..

.

ثانيا : هل الحل فى إننا نطالب و نهاتى و نقطع نفسنا , فى محاولة تغيير الواقع من فوق ؟!!! .. يعنى نعمل وقفات فى الكليات أو اعتصامات , لحد ما طريقة التعليم تتغير ؟؟!!! .. ما كانش حد غلب , و كان غيركوا أشطر😉 .. دى حاجة أمر واقع خلاص , و ما حدش حيسمع لكم , ببساطة , لإنهم اللى فى إيديهم السلطة المطلقة داخل الكليات , و أقصد طبعا الأساتذة الأفاضل و الإدارة الجليلة !! .. و الحل ما ينفعش إلا إنه يكون أحااااادى .. يبدأ من كل فرد .. من جوااااااااه .. مش من القاعدة !! .. يعنى إيه برضه ؟؟!! .. يعنى #عليك_نفسك .. طوّر انت نفسك كويس .. و اتعلم صح , مع الاستفادة بما يتم تقديمه فى الكلية .. أيوة , أتعلم صح إزاى يعنى ؟؟!! .. يعنى تروح لحد فاهم شغله , فى صيدليته , و تتلمذ على إيده .. زى أيام الكتّاب زمان كده .. تشرب منه أسرار المهنة , عشان تكون شاطر .. و تعمل ميكس محترم , بين خبرة السنين اللى عنده , و العلم الطازة اللى المفروض إنه عندك .. لو ما لقيتش صيدلية مناسبة , خد كورسات مناسبة , عند ناس ممكن تفيدك بشكل مكثف , و بعدها انزل اتمرن فى اى صيدلية بقى .. مش شرط يعنى .. بس المهم تشتغل على نفسك و تعرق , و تقلل خروجاتك شوية .. و فيسك شويتين (و انت فاهم قصدى) .. لحد ما تكون راضى عن نفسك , و شايف إنك تقدر تفتح صيدلية , و تقف فيها لوحدك .. غير كده , اصبر شوية على نفسك , حتى لو تقدر – ماديا – على إنك تفتح صيدلية ..

.

ملحوظة / مع كامل احترامى : الحل مش إنك تغير كليتك و تروح كلية تانية , لإنك طبعا حتلاقى نفس طريقة التدريس , و لكن مع تغيير الوشوش و المناهج .. و ساعتها بدل ما تكره صيدلة , حتكره أسنان أو علوم أو طب .. و فى الآخر : تكره نفسك أسهل !!

.

ثالثا : طب دى الدنيا بايظة خالص زى ما انت شايف .. يا ترى حننجح ؟؟!! .. أكيد حتنجح إن شاء الله .. اللى قبلك نجحوا لما عملوا كده .. بس صبروا على نفسهم و ما يأسوش , و اتعلموا صح , بدون جرى ورا الشهادات أو الفلوس , على أساس إن فيهم الراحة أو الحلول السحرية .. طب لو ما نجحتش ؟؟!! .. ما خسرناش حاجة برضه .. نبيّك بيقول : إذا قامت القيامة , و فى يد أحدكم فسيلة , فليغرسها .. إيه ده ؟؟!! .. يا رسول الله , ده القيامة حتقوم .. طب نروح نصلى ؟؟!! .. لا .. فليغرسها .. طب نقرا آيتين فى المصحف .. لا برضه .. فليغرسها .. طب دى مش حتلحق تطرح ثمار و لا حاجة , نغرسها ليه بقى ؟؟!! .. فليغرسهااااا .. يعنى إيه ؟؟ .. يعنى عليك إنك تعمل اللى عليك , بغض النظر عن النتيجة .. أى نعم تأمل فى النجاح , لكن ما تتكاسلش , لمجرد إن النجاح صعب .. اعمل اللى عليك و خلاص .. وصلت ؟؟!! ..

.

رابعا : لو حسيت بطعم حاجة حلوة , ما تاخدهاش لنفسك و خلاص .. دل حبايبك عليها , عشان يدوقوا حلاوتها معاك .. مش انت عاوز الوضع يتغير ؟؟!! .. ما تخليهوش على نفسك بقى و خلاص .. يعنى لو حضرت كورس لشخص ما , و عجبك , قول لاصحابك عليه .. لو شفت جروب ع الفيس , و استفدت منه , ضيفهم عليه .. و هكذا فى أى مثال تانى بقى , .. عشان رقعة الواعيين تبدأ تزيد .. و لما تزيد الرقعة دى , تبقى رقعة الجهل و الجمود تقل و تنحسر .. و ده يكون الانتصار اللى بجد .. طب ده ممكن ياخد وقت كبير ؟؟ .. آه طبعا .. هو احنا ورانا إيه غيره ؟؟!! .. مفيش حاجة .. نشتغل و نوعّى غيرنا بإن فيه طريق نور تانى , غير الطريق المعتاد ..

.

خامسا و أخيرا : مش غرور ولا ثقة زايدة بالنفس , و لكن ده بشهادة ناس كتير .. أى حد حاليا بيعرض عليا المشكلة دى , باسأله : انت متابعنا ع الفيس من إمتى ؟؟ .. فتكون إجابته : من فترة بسيطة .. فباطلب منه إنه يتابعنا ع الفيس بشكل لصيق شوية , لفترة مناسبة , و فى حالات كتير , بالاقى نفس الشخص بيرجع بعد فترة , و يقول لى إنه عرف الإجابة , لما بيحس إنه اختلط بشخصيات عندها شوية تفاؤل , و بدأت سكّة النجاح التطبيقى , مش مجرد نجاح أكاديمى أو دراسى .. و بيبدأوا يحبوا مهنتهم من جديد (و ده بغضّ النظر عن الباقة اللى ساعدتهم على كده بشكل أسرع , بس احنا اتفقنا إننا مش حنجيب سيرتها النهاردة) .. الشاهد إن النجاح , و حب المهنة , مالوش حباية دوا بتتاخد تحت اللسان , لكن له وصفات كتير , نجربها من غير ما نخسر حاجة , لحد ما نوصل للهدف , اللى هو أساسا طريق طويل , مش مجرد هدف فى الآخر و خلاص

.

و ختاما , إوعى تفهم من كلامى , إنى باقول لك خلى الكلية بالنسبة لك #بكالوريوس_و_خلاص .. يعنى شهادة تفتح بيها صيدلية و السلام .. لا يا ريس .. الكلية بتاعتك 5 سنين , بيتاخد فيها علم مفيد جدا .. بس المشكلة فى شوية حاجات محتاجة تظبيط , مش أكتر .. و إوعى تفهم من كلامى برضه إنى باعمم اتهامى لكل الأساتذة اللى درسوا لك أو درسوا لى .. مستحيل .. فيه أساتذة بنفخر بإننا قعدنا قدامهم , و لو سألتك على اسم واحد أو اتنين فيهم , علطول حييجى فى دماغك صورة أستاذ محترم , و عنده رسالة بجد .. لكن المشكلة إن الأغلبية بتفكر بنفس الطريقة اللى قلنا عليها فى الأول , و ده ما ينفيش احترامنا للجميع , لإنهم فى الاول و فى الآخر أساتذتنا الأجلاء اللى تربينا على إيديهم ..

لو عجبك الكلام ده .. ما تنساش تضغط شير🙂

مع تحياتى .. و أحبكم جميعا

أحمد الجويلى

يمكنك قراءة الجزء الثاني من هذا المقال بعنوان (إزاى أطور نفسى كصيدلى ) من هذا الرابط http://wp.me/p2YNXX-fQ

2 responses to “إزاي أطوّر نفسي كطالب ؟؟| الجزء الأول

  1. واااااو كلام مقنع جدا
    وهتااابع حضرتك ي دوك أول بأول لأنى فعلا كارهة نظم الكلية العقيم دا
    وكمان عايزة اعرف الباقة دى واستفيد منها اعمل ايه ؟؟؟؟؟؟
    وان شاء الله قريب تسمع سمع خير😉🙂

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s